شريط اخبار العربية


إصنع شريطك الاخباري شريط أخر من هنا

نعتذر عن تعطل وكالة قلعة عجلون الاخبارية بسبب عطل نحسب انه فني لكنه متكرر


الأحد، يونيو 02، 2013

اعتيال موقع قلعة عجلون الاخبارية من قبل الحكومة الطاهرة والقلعة تدرس خياراتها
قلعة عجلون الاخبارية /د.ثابت المومني: يبدو ان افلاس الحكومة قد وصل ذروته عندما اقدمت على اغلاق اكثر من 200 موقع اخباري وعلى راسها موقع قلعة عجلون الاخبارية.
حجة الحكومة ان هذه المواقع لم تتقدم لطلب الترخيص استنادا لقانون المطبوعات الجديد والذي فصلته الحكومة وصادق عليه مجلس النواب ليصبح ساري المفعول.
هذاالقرار الذي يضع شروطا قاسية لتكميم الافواه وتحميل المواقع اعباء مالية ووظيفية  يما يعني اتاحة هامش اكبر لممارسة الفساد واخراس الاصوات التي تنادي بتنظيف الوطن من براثن الفاسدين.
قلعة عجلون الاخبارية ستبث من خلال صفحتها هذه وصفحات الفيسبوك ريثما تنجلي الامور.

زواية العلوم والابحاث

إدراة مصادرة المياه في الاردن
دراسة مقدمة من الدكتور ثابت المومني - متخصص في إدارة مصادر المياه

يعتبر شح المياه العامل الرئيسي الذي يتحكم في نمو وتطور الاردن على كافة الأصعدة. لقد واجهت جميع الخطط والبرامج للتغلب على مشكلة المياه في الاردن مشكلات عديدة نتيجة عدة عوامل أهمها الهجرات المتتالية من دول الجوار. إن التخطيط على المستوى البعيد يجب أن يستند على معلومات دقيقة عن مصادرنا المائية التقليدية وغير التقليدية المتوقعة مستقبلا خصوصا بعد إنشاء مشروعي جر مياه الديسي إلى عمان ومشروع ناقل البحرين (الأحمر – الميت ).

إن محدودية مصادرنا المائية المتوفرة تحتّم علينا التعامل معها بمنطق وعقلانية مبنية على أساس كميات التزويد لكافة القطاعات المرتبطة بهذه المعادلة كقطاع الزراعة والصناعة والسياحة.

لقد استطلعت هذه الدراسة الوضع المائي في الاردن من حيث المصادر والطلب وكميات المياه المتاحة للتزويد. كما ناقشت أهم المشاريع المائية والتي سبق وان نفّذت أو ما هو في طور التنفيذ كمشروع الديسي لو تلك التي في طور الدراسة والتخطيط كناقل البحرين.

إن أهم ما توصلت إليه هذه الدراسة هو أن الاردن قادر على إدارة مصادره المائية بطريقة مثلى تتمثل ببناء المشاريع الكبرى كزيادة خدمات توزيع المياه بواسطة الأنابيب لتخدم 98% من السكان، التوسع في خدمات الصرف الصحي لتخدم 65% من السكان، زيادة المناطق المروية في وادي الاردن وتأمين المصانع بالمياه المناسبة كما ونوعا وذلك لزيادة فعالية هذا القطاع كصناعة البوتاس والفوسفات والأسمدة والاسمنت والمصفاة ومحطات توليد الطاقة وغيرها.

وترى هذه الدراسة بأن الأردن قادر على التعامل مع الأزمات خصوصا تلك القادمة عبر الحدود كحروب 1948،1967،1992،2003 وما ترتب عليه من نزوح مئآت الآلف اللاجئين.

ومن الطبيعي فان هذه الأعداد من اللاجئين تحتاج إلى كميات كبيرة من المياه إضافة لخدمات الصرف الصحي، الأمر الذي حمّل الدولة ضغوطا كبيرة وأدى إلى اضطرارها لترك خططها الوطنية المتتالية للتعامل مع هذه الأوضاع الطارئة ومحاولة توفير المياه اللازمة لهولاء اللاجئين.

ورغم الجهود المبذولة من الدولة للتعامل مع هذه المشكلة ورغم الدعم المالي والتقني الدولي، فان انخفاض مناسيب المياه الجوفية في كافة الأحواض والخزانات إستمر وبشكل كبير صاحبه زيادة في التلوث والتملّح في بعض طبقات المياه الجوفية.

وبناء عليه، فان إمكانية تطوير مصادر المياه التقليدية أصبح محدودا، ولهذا فان مرحلة جديدة قد بدأت، حيث انه يمكن الاستمرار بخطط طموحة قابلة للتطبيق فيما يتعلق بالبحث عن مصادر مياه جديدة يمكن له أن تقدم شيئا ايجابيا في هذا الصدد.

إن مشروع الديسي من المشاريع الطموحة والتي بدا الشروع بها مؤخرا، ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من منها بحلول عام 2013 أو 2014 حيث سيوفر هذا المشروع حوالي 100 مليون متر مكعب من المياه للاستخدامات المنزلية والتي ستؤمن احتياجاتنا المنزلية دون عجز حتى عام 2024، ومن المتوقع أن ينتج عن هذه الكمية حوالي 70 إلى 80 مليون متر مكعب سنويا من مياه الصرف الصحي والمياه المعالجة والتي يمكن أن تستخدم في عمليات الري. هذا يعني أن مشروع الديسي سيضيف حوالي 170-180 مليون متر مكعب/سنة من المياه التي يمكن التزويد لكافة الاستخدامات.

أما فيما يتعلق بمشروع ناقل البحرين فانه سوف يضيف حوالي 570 مليون متر مكعب سنويا من المياه الصالحة للاستخدامات المنزلة وذلك بحلول عام 2022، وسينتج عنها خوالي 400-450 مليون متر مكعب من المياه المعالجة والتي يمكن أن تستخدم في عمليات الري بعد خلطها بمياه الجريان السطحي ومياه الفيضان.

إن الزيادة في كميات المياه والتي سيوفرها مشروعي الديسي ناقل البحرين تقدر بحوالي 1140-1200 مليون متر مكعب سنويا بنسبة زيادة قدرها 120% عن معدل التزويد الحالي.

وتتوقع هذه الدراسة بانه وبمجرد الأنتهاء من مشروعي الديسي وناقل البحرين ستكون نهاية لمشكلتنا المائية المزمنة وستتيح المجال لإعادة بناء وإعادة تغذية للخزانات والأحواض المائية المستنزفة وانطلاق عجلة التمنية في هذا البلد. ولكن يجب علينا أن نعي أن مشروعي الديسي والبحرين يجب أن لا يكونا نهاية المطاف حيث بينت هذه الدراسة أن مشروع الديسي سيسد العجز في احتياجاتنا المائية حتى عام 2024 ليبدأ العجز من جديد علم 2025 في حال عدم الانتهاء من مشروع ناقل البحرين والذي من المتوقع أن يفي باحتياجاتنا المائية لعقود قليلة قادمة، وعليه فان التفكير في تحلية المياه في العقبة باستخدام الطاقة التقليدية أو باستخدام الطاقة النووية يجب أن يكون محور خططنا في المرحلة التالية.

كما ترى هذه الدراسة انه يجب علينا التنويع في الخطط والبحث عن مصادر بديلة مرادفة ومتوازية مع المشاريع الكبرى، حيث بينت هذه الدراسة انه يمكننا توفير حوالي 37 مليون متر مكعب من المياه للاستخدامات المنزلية في حالة تخفيض الفاقد الطبيعي من 25% كما هو الآن ليصل إلى 15%. وبينت هذه الدراسة أن التوسع في عمليات الصرف الصحي ومعالجة المياه ستوفر حوالي 20 مليون متر مكعب من المياه الصالحة لاستخدامات الري والزراعة حيث ترى هذه الدراسة أن هذه الكمية يمكن توفير ما يقابلها من المياه الجيدة المستخدمة في الزراعة في المناطق المرتفعة.

وقد بينت هذه الدراسة أن بناء بعض السدود على بعض الأودية الجانبية لوادي الاردن كوادي كفرنجة وراجب والريان (اليابس) وجرم وغيرها سيعمل على زيادة المخزون المائي في السدود بحوالي 20 مليون متر مكعب سنويا.

وترى هذه الدراسة أن حلولا أخرى يمكن لها أن تساهم في تخفيف أزمتنا المائية وذلك بزيادة فاعلية القطاع الزراعي وذلك باستخدام وسائل وأساليب الري الحديثة واختيار المحاصيل المناسبة والمنتجة والبعد عن عمليات الري السطحي المباشر وزراعة المحاصيل التي تستهلك كميات كبيرة من المياه.

أما فيما يتعلق بحقوقنا المائية المشتركة مع دول الجوار، فان هذه الدراسة ترى انه يجب علينا تحسين فرص التفاوض لأجل الحصول على حقوقنا المائية في نهري اليرموك والأردن حسب المعاهدات والمواثيق المبرمة مع دول الجوار.

وترى هذه الدراسة أن الوضع المائي المستقبلي للتزويد ولكافة الاستخدامات سيكون بحالة أفضل في حال تنفيذ المشاريع المشار إليها أعلاه.

وتوصي هذه الرسالة بأنه على الأردنيين بكافة شرائحهم، أن تكون نظرتهم لمستقبل الوضع المائي في الاردن محل تفاؤل بغض النظر عن المشاريع المنفذة وغير المنفذة وكيفية وإمكانية تنفيذها خصوصا وان قطاع المياه في الاردن يحظى باهتمام جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين.


WATER RESOURCES MANAGEMENT IN JORDAN

WATER RESOURCES MANAGEMENT IN JORDAN

By

Dr. Thabet Mohammad Al Momani

Abstract

Water is a scarce and precious resource that is of vital importance to the continued socioeconomic development of Jordan. It requires careful planning based on long-term data of available water resources and expected unconventional resources by operating Disi and Red Sea Dead Sea Conveying project. Limited available water resources must be used in an equitable logical way, taking into consideration various water uses, such as domestic agriculture, industry and tourism.

This study has explored the present water supply and demand situation in Jordan. It also has discussed the water projects which have already been implemented in the country.

The main findings of this study is that Jordan has been able to manage its water resources, build major projects, supply 98% of its population with piped water, build wastewater systems to serve 65% of household, increase irrigation areas in the Jordan Valley and supply industrial water for increasing numbers of vital industries such as potash, phosphate, fertilizers, power plants, refinery etc.

Jordan has been also able to deal with crises such as the wars and refuges waves of 1948,1967,1992,2003 and other forcing 100 thousands of refuges to come to Jordan.

Of course these refuges required water and wastewater services, which put increasing pressures on these sectors and forced the country to abandon its national water plans and resort to crises management.

The crises management resulted in depletion of aquifers and increasing pollution in spite of the country's effort and assistance of foreign donors.

Accordingly, the country reaches almost at its limits in developing new water from within the country. Now a new stage is set, the country can only continue if rigorous water sources are mobilized. The options for that are limited in their numbers, but unlimited in what they can add to Jordan water supply.

Disi project will bring 100MCM/yr of municipal water for use by Jordanians in their households. The resulting wastewater will amount to 79 to 80 MCM/yr. This will be adequately treated and added to the irrigational uses. This means that Disi project will add 175 to 180 MCM/yr to the water supply of the country, which will satisfy the domestic demand (by present use rate at 80 l/c.d) until 2024 and will add appreciable quantities of irrigation water.

The Red Sea Dead Sea Project will add 570 MCM/yr for municipal uses. The amounts of resulting wastewater will be 400 to 450 MCM/yr. This water will be adequately treated, mixed with flood and base flow water and used in irrigation.

The total net increase in the water supply of the Red-Dead project will be 940 to 1020 MCM/yr, which is more than present supply.

Disi and Red Sea Dead Sea project may be will set an end to Jordan's chronic water crises and will allow rehabilitating the overexploited groundwater aquifers. But Disi and Red Sea Dead Sea Projects are not the last options for Jordan because there still is the desalination at Aqaba either in conjunction with nuclear power plants or on its own using other energy sources. This is of course an unlimited source and price of desalinated water are gradually becoming affordable by Jordanians for domestic purposes with time.

From within its territories the country is still able to develop 20- 30 MCM/yr of flood water, and 30 – 50 MCM/yr of desalinated brackish water.

Also from within the country can achieve a better water use efficiency especially in irrigated agriculture where main saving in the applied water can be a chivied at the same time of increasing agriculture production.

Obtain Jordan's share in the waters of the Yarmouk and Jordan and the waters of the northern badia from both Syria and Israel is very important for the country and should be considered as a territory issue with all what applies to territory sovereignty.

The future of water supply, not only for municipal but also for industrial and agricultural project does not seem to be bleak when considering the above projects and the strategic water planning of the country.

Jordanians should look optimistically into the future in whatever water projects are planned or being implemented, especially, when considering the unlimited interest of HM King Abdullah in the future water supply of the country.

Curriculum Vita

Curriculum Vita

Thabet Mohammad Abdallah Al-Momani

thabetna2008@yahoo.com

PERSONAL DATA

· Date of Birth :1963

· Place of Birth :Irbid-Jordan

· Nationality :Jordanian

· Gender :Male

· Material Status :Married

· Tel. Number :00962777786761

QUALIFICATION

Ph.D. in Geology

· University of Jordan, Department of Geology, Amman 2010. Research field within the Water Resources Management.

· Thesis title: Toward a Better Water Resources Management in Jordan

M.Sc. in Geology

· Yarmouk University, Irbid-Jordan.1991.

· Thesis title: Hydrogeological and Hydrochemical study of Amman –Wadi Sir Aquifer system in Amman Zerqa Basin.

B.Sc in Geology

· Yarmouk University, Irbid-Jordan.1986.

General Secondary Certificate/Sciences Stream

· Ajloun Secondary School-Jordan 1981.

RESEARCH INTEREST

· Water Management & Water Planning

· Environmental Sciences.

· Hydrology, Hydrogeology and Hydrochemistry.

· Remote Sensing and GIS Environmental applications.

PROFESSIONAL EXPERIENCE

· Educational Supervisor, Ministry of Education, Jordan 2008-2010.

· Instructor of Geology, Ministry of Education, UAE 1993 to 2006.

· Part-time Lecturer and lab. Supervisor on the following cources:

o Hydrogeology and Hydrochemistry (Geo.452).

o Geophysics (Geo.471).

o Igneous and Metamorphic Rocks (Geo.331), Department of Earth Sciences and Environment, Yarmouk University.Irbid-Jordan (1988-1992).

· Instructor of Geology, Ministry of Education, Jordan (1988-1993).

COMPUTER SKILLS

· ICDL & Website Design.

· Designing (3Dhome).

· PCI & Photoshop \ Image processing.

· (Geomatica& Photoshop CS, CS2: Satellite and Airphoto processing)

· Arc GIS and other related programme.

LANGUAGE PROFICENCY

· Arabic (Excellent).

· English (Excellent).

· German (Good).

SOCIETIES

· Member of Jordanian Environmental Society.

· Member of Jordan Geological Association.

CONFERENCES ATTENDED

· The 1st Jordanian Geological Conference, 1986, Amman-Jordan.

· The 2nd Jordanian Geological Conference, 1988, Amman-Jordan.

· The 3rd Jordanian Geological Conference, 1990, Amman-Jordan.

· The 1st Geology Conference, Geology Department, Faculty of Science UAE University, April, 2004.

· The 1st First Arab Astrogeological Conference (AICAC), Amman 9-11/11/2009.

TRAINING SESSIONS

· "Applications of Remote Sensing and Geographic Information Systems (GIS)", March 21, 2004, United Arab Emirates University, UAE.

· "Minerals Resources and Oil Pollution in the UAE", April, 21, 2004. United Arab Emirates University, UAE.

REFERENCES

· Professor Elias Salameh: Professor of hydrogeology and hydrochemistry, Department of Geology, University of Jordan, Amman Jordan. Member of the Royal Water Committee.

· Doctor Hussam Al Bilbisi, University of Jordan, Department of Geology, University of Jordan.

· Hani Khory, Professor of Mineralogy, Department of Earth Science and Environment, University of Jordan.

أمور قد تكون مسلية

برج دبي (برج خليفة)

برج دبي (برج خليفة)
قي دبي ... تجدهم كابيتاليون... فاين نحن منهم؟!!!